منهاج الصالحين

2. البهائم ونحوها

مسألة 881: البهائم البرّيّة من الحيوان صنفان: أهليّة ووحشيّة:

أمّا الأهليّة فيحلّ منها جميع أصناف الغنم والبقر والإبل ويكره الخَيْل والبِغال والحمير، ويحرم منها الكلب والهِرّ ونحوهما.

وأمّا الوحشيّة فتحلّ منها الظِّباء والغِزْلان والبقر والكِباش الجبليّة واليَحامير والحُمُر الوحشيّة.

وتحرم منها السباع، وهي ما كان مفترساً وله ظفر أو ناب قويّاً كان كالأسد والنَّمِر والفَهْد والذِّئب أو ضعيفاً كالثَّعْلَب والضَّبُع وابن آوى، وكذا يحرم الأرنب وإن لم يكن من السِّباع، كما تحرم المسوخ ومنها الخنزير والقِرْد والفيل والدُّبّ.

مسألة 882: تحرم الحشرات ويقصد بها الدوابّ الصغار التي تسكن باطن الأرض كالضَّبّ والفَأر واليَربُوع والقُنْفُذ والحيّة ونحوها، كما يحرم القُمَّل والبُرْغوث والجُعَل ودودة القزّ بل مطلق الديدان، نعم لا یحرم خصوص ديدان الفواكه ونحوها من الثمار إذا أكلت معها بأن تؤكل الفاكهة مثلاً بدودها إلّا مع تيسّر إزالتها فإنّه لا يترك الاحتياط عندئذٍ بالاجتناب عنها.