مسجد السقيا (المدينة المنورة)

مكان هذا المسجد غرب المسجد النبوي ، و يبعد عنه نحو كيلومترين و مئة متر ، و يتميز بقبابه الثلاث ، و الوسطى أكبرها ، و هو الآن داخل سور محطة السكة الحديدية – التي يطلق عليها عند عامة الناس اسم (الاستصيون) في الجهة الجنوبيّة منه . و بني هذا المسجد في مكان قبّة الرسول (صلّى الله عليه و آله و سلّم) عند خروجه لغزوة بدر ، و استعراض جيشه، ووعده الله – تعالى – أن تكون إحدى الطائفتين له ، إما العير أو النفير ، بقوله سبحانه (و إذ يعدكم الله إحدى الطائفتين أنّها لكم و تودّون أنّ غير ذات الشوكة تكون لكم و يريد الله أن يحقّ الحقّ بكلماته و يقطع دابر الكافرين ) و قد صلّى النبيّ (صلّى الله عليه و آله و سلّم) فيه و دعا الله أن يبارك للمدينة في مدّها و صاعها وكانت إلى الجنوب من هذا المسجد بئر السقيا ، التي كان يستعذب من مائها لرسول الله (صلّى الله عليه و آله و سلّم) و قد دفنت و لم يبق لها أثر.