مسجد السجدة أو البحير أو أبي ذر (المدينة المنورة)

يبعد هذا المسجد حوالى خمسمئة و خمسين متراً شمال المسجد النبوي ، و يقع في نهاية شارع أبي ذر المتّصل بشارع المطار القديم . و مسجد السجدة هو أصل اسم هذا المسجد ؛ لأنّ النبيّ (صلّى الله عليه وآله وسلّم) صلّى في مكانه ركعتين ، وأطال السجود في إحداهما حتى ظنّ مَن كان معه أنّه قُبض ، فلما نهض من سجوده أخبر بقوله : «إنّ جبريل أتاني فقال : مَن صلّى عليك من أمتك صلّى الله عليه عشراً ، و رفعه بها عشر درجات » . ثمّ اُطلق على هذا المسجد اسم البحير ، وهو اسم لبستان كان المسجد يقع في طرفه ، و تدارك النسيان هذا الاسم ، و أصبح الآن يُعرف بمسجد أبي ذر، و لعلّه سمي بذلك نسبة لاسم الشارع الذي يقع المسجد في نهايته ، والله العالم .