الحسن بن الإمام الحسن (ع)

اسمه ونسبه :
الحسن بن الحسن بن علي بن أبي طالب ( عليهم السلام ) الهاشمي القرشي ، وأمه خولة بنت منظور الفزارية .

سيرته :
كان الحسن جليلاً ، رئيساً ، فاضلاً ، وَرِعاً ، وكان يلي صدقات أمير المؤمنين ( عليه السلام ) في وقته .
وكان قد حضر عمَّه الإمام الحسين ( عليه السلام ) في واقعة الطف ، فلمَّا قُتل الإمام الحسين ( عليه السلام ) وأُسِّر الباقون من أهله جاءه أسماء بن خارجة ، فانتزعه من بين الأسرى وقال : والله لا يوصل إلى ابن خولة أبداً . فقال عُمَر بن سعد : دعوا لأبي حسان ابن أخته ، وهكذا أُخلي سبيله . وروي أنه كان به جراح قد أُشفي منها .

روايته للحديث :
روى كثير من الأحاديث الشريفة عن جدِّه رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) بواسطة أبيه الإمام الحسن ( عليه السلام ) ، وعن فاطمة بنت الحسين ، وعبد الله بن جعفر بن أبي طالب ( عليه السلام ) . وكمثال نروي الحديث النبوي الشريف الذي رواه الحسن عن جدِّه ( صلى الله عليه وآله ) أنه قال : ( حَيثُما كُنتُم فَصَلُّوا عَليَّ ، فَإِنَّ صَلاتَكُم تَبلُغَنِي ) . وقد روى عن الحسنِ ابنُه عبد الله ، وابن عمه الحسن ابن محمد بن الحنفية ، وهناك غيرهم .

وفاته :
قيل : توفي الحسن ( رضوان الله عليه ) في سنة ( 97 هـ ) . وفي إرشاد الشيخ المفيد : قُبِضَ الحسن ( رضوان الله عليه ) بن الحسن ( عليه السلام ) وله خمس وثلاثون سنة .