ممثل المرجعية العليا في اوربا يدعو الى اقامة مجالس التأبين على ارواح شهداء الاعتداءات الارهابية
19 محرم 1436هـ

بسمه تعالى
((يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ))

تكررت الاعتداءات على مواكب عزاء سيد الشهداء ابي عبد الله الحسين (ع) هذا العام فطالت كلا من الاحساء ونجيريا وباكستان واستراليا والعراق وغيرها، بجانب التهديدات المختلفة باوربا التي توجه ضد المراكز والحسينيات والمواكب، كيدا من اعداء اهل البيت (ع) وسعيا لمحو ذكرهم باثارة الخوف بين المؤمنين القاصدين لهذه الاماكن الطاهرة.

ونوجه بيانا، لاعداء الاسلام والانسانية، ان امر اهل البيت عليهم السلام واحياءه ليس موكلا فقط بشيعتهم الابرار وانما هو امر الهي وهو وعد الله سبحانه وتعالى، ولن يفلح سعي هؤلاء التكفيريون مهما بلغ ولن يزيدنا سعيهم الا ثباتا ويقينا ولذكر اهل البيت (ع) الا رفعة وعلوا ((وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُم مِّن بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَن كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ)).

إذ ندعو جميع المراكز والمؤسسات الاسلامية في أوربا وأمريكا وكندا ،لاقامة مجالس التأبين على ارواحهم ،ومن بين تلك المؤسسات ، مؤسسة الامام علي (ع) في لندن والتراث في المانيا والكوثر في لاهاي والغري في بلجيكا والمنتظر في السويد ومسجد الامام علي (ع) في الدنمارك وحسينية الزهراء في سكلستونا السويدية ومركز الامام علي (ع) في هامبورك ومركز الامام علي (ع) في ستوكهولم وغيرها.

نسال المولى سبحانه وتعالى ان يحشر الشهداء منهم مع اوليائهم الابرار وان يعجّل بشفاء الجرحى منهم انه سميع مجيب .

السيد مرتضى الكشميري
19 محرم الحرام 1436هـ الموافق 12 تشرين الثاني 2014 م