البيان الصادر من مكتب سماحة السيد السيستاني (دام ظله) في النجف الاشرف ، حول المظاهرات السلميّة في عراقنا العزيز
22 ربيع الاول 1432هـ

بسم الله الرحمن الرحيم

ان المرجعية الدينية العليا اذ تقدّر عاليا اداء المواطنين الاعزاء ممن شاركوا في مظاهرات يوم امس بصورة سلمية حضارية ومن لم يشاركوا تحسبا لمخاطر استغلالها من قبل ذوي المآرب الخاصة تدعو مجلس النواب والحكومة العراقية الى اتخاذ خطوات جادة وملموسة في سبيل تحسين الخدمات العامة ولا سيما الطاقة الكهربائية ومفردات البطاقة التموينية وتوفير فرص العمل للعاطلين ومكافحة الفساد المستشري في مختلف دوائر الدولة، وقبل هذا وذاك: اتخاذ قرارات حاسمة بالغاء الامتيازات غير المقبولة التي منحت للاعضاء الحاليين والسابقين في مجلس النواب ومجالس المحافظات ولكبار المسؤولين في الحكومة من الوزراء وذوي الدرجات الخاصة وغيرهم والامتناع عن استحداث مناصب حكومية غير ضرورية تكلّف سنويا مبالغ طائلة من اموال هذا الشعب المحروم والغاء ما يوجد منها حاليا.

ان المرجعية الدينية التي طالما اكدت على المسؤولين ضرورة العمل على تحقيق مطالب الشعب المشروعة تحذّر من مغبة الاستمرار على النهج الحالي في ادارة الدولة ومما يمكن ان ينجم عن عدم الاسراع في وضع حلول جذرية لمشاكل المواطنين التي صبروا عليها طويلا.

نسأل الله العلي القدير ان يأخذ بايدي الجميع الى ما فيه الخير والصلاح انه سميع مجيب

مكتب سماحة السيد السيستاني دام ظله - النجف الاشرف
22 ربيع الاول 1432هـ
26 شباط 2011م