شكر وتقدير مؤسسة الامام علي (ع) في لندن، لكل من احيى الشعائر الحسينية في هذا العام 1443هـ
11 محرم 1443هـ

بسمه تعالى
(إن لقتل الحسين حرارة في قلوب المؤمنين لا تبرد أبدا)

تجددت ذكرى عاشوراء الامام الحسين (ع) في هذه السنة، واستقطبت الملايين من أرجاء المعمورة، وتوافد المعزون والموالون من كل البقاع، لتروم وصْلَ كربلاء المقدسة، وتحيي مراسيم هذه الشعيرة الإسلامية العظيمة، فشمّرَ الملايين من المسلمين عن سواعدهم، واستُنفِرَتْ آلاف العقول والقلوب والاقلام والاعلام، عبر المواكب والمؤسسات والجمعيات والمراكز في عموم العراق وأوربا وأمريكا وكندا واستراليا وغيرها، لتقدم خدماتها لجموع المعزين الكرام الذين تجشموا العناء قاصدين التبرّك وتثبيت الولاء عبر إحياء هذه الشعيرة الحسينية الشريفة .

وبهذه المناسبة الاليمة والحزينة على قلوب الجميع يتقدم مركز الارتباط بسماحة المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني (دام ظله الوارف) بالعاصمة البريطانية لندن ، بالثناء الجميل والعرفان العظيم لجميع خـدمة الامام الحسين (ع) في هذه المؤسسات وغيرها، التي أسهمت بفاعلية وتميّز في إنجاح هذه الذكرى العظيمة التي يستذكر فيها المسلمون تضحيات سيد الشهداء وأبي الأحرار الامام الحسين (ع) واهل بيته وصحبه الكرام، مجددين البيعة بالتمسك والموالاة لنهجه ومبادئه السامية.

ولا يسعنا هنا، إلا أن نجلّ ونُكبِر ونعظِّم الجهود التي بُذِلَتْ في خدمة هذه القضية العقائدية التي شاركت في احيائها مختلف الطبقات، رجالا ونساءا، كبارا وشبابا واطفالا، حيث قدموا الخدمات: اللوجستية والاعلامية والإدارية والصحية بما في ذلك توفير الكمامات وتطبيق التباعد الصحي وغير ذلك، املين ان يلتزم الجميع بتلك التعليمات الوقائية في كل المناسبات الدينية خصوصا في احياء اربعينية الامام الحسين (ع).

نسال المولى سبحانه وتعالى وبشفاعة سيد الشهداء (ع)، أن يحفظ الجميع من كل وباء وبلاء، انه سميع مجيب.

((ذلك ومن يعظم شعائر الله فانها من تقوى القلوب))
مؤسسة الامام علي (ع) – لندن
11 محرم 1443هـ